مدونة سيزر الالكترونية للمعلومات

    إبتكار سفينة يمكنها أن تقف في الماء



    سفينة غريبة من نوعها يمكنها أن تقف في الماء

    تعتبر السفينة FLIP من اغرب السفن التي صنعها الإنسان على مر التاريخ، وهذا ليس عائد إلى ضخامتها أو حمولتها، ولكن السبب في غرابتها هو قدرتها على الوقوف رأسيا في الماء بحيث تتحول إلى منصة ثابتة في وسط الماء
    .
    طول هذه السفينة التي صنعت في عام 1962 يبلغ 108 متر ووزنها 700 طن ، وبفضل تقنية خاصة بها يتم ملء جزء منها بماء البحر، فيغرق تحت سطح الماء ويبقى جزء آخر يبلغ طوله 17 متر فوق سطح الماء بوضع رأسي.
    هذا الأمر حتم على القائمين صناعة كافة الأثاث الداخلي بحيث يمكن استخدامه في الوضعين الأفقي والعمودي، كذلك فقد روعي عند تصميمها إلى أنها عندما تكون في الحالة العمودية فإنها تبقى في أقصى حالات الثبات ولا تتأثر بالعواصف والرياح الشديدة التي يمكن أن تتعرض لها.
    يجدر الإشارة إلى أن هذه السفينة لا تحتوي على محرك لتسييرها بل يتم قطرها بواسطة سفينة أخرى إلى المكان المراد البقاء به، من اجل إجراء بعض الدراسات العلمية والقيام بعمليات رصد المناخ والدراسات البحرية.
    للتعرف على هذه السفينة الغريبة من نوعها يرجى مشاهدة الفلم القصير التالي

    0 التعليقات:

    إرسال تعليق

    بحث هذه المدونة الإلكترونية

    جارٍ التحميل...